• آخر تحديث: 2015/08/05
  • 1627
ما هو أول واجب على المكلف؟

أول واجب على المكلف البالغ العاقل الذي وصلته دعوة الإسلام وكان خاليـًا من المانع هو معرفة الله تعالى ومعرفة رسلِهِ عليهم الصلاة والسَّلام ، وذلك بالصفات التي نصَّب الله تعالى عليها الأدلة والبراهين، قال تعالى: (فَاعْلَمْ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ)(محمد: من الآية 19)، وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سُئِل أي العمل أفضل فقال: ( إِيمَانٌ بِاللَّه ِوَرَسُولِهِ ) ( رواه البخاري )، ففهم العلماء رضي الله عنهم أن أشرف العلوم وأولاها على الإطلاق هو علم التوحيد، ومن مات وهو متقنٌ لعلم التوحيد لا يخـلـَّد في نار جهنم على ما كان من العمل مصداقــــًا لقوله تعالى:( إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ )(النساء: من الآية 48).

ترجمة خادم العلم الشريف أبو الفضل أحمد بن منصور قرطامحقيقة الاتباع  في زمن الضياع وسنة البلاء فيمن تبع الأنبياءالمجلة الغماريةالآل والأصحاب... حُبُّ وانتساب...نفائس المُعَلَّقات

للإطلاع على المزيد، بإمكانكم زيارة صفحة سؤال وجواب في ضروريات الدين بالضغط هنا